المنظمة المغربية للكشافة و المرشدات

فرع شفشاون
 
الرئيسيةالتسجيلدخولتسجيل دخول الاعضاء
فرع شفشاون - المنظمة المغربية للكشافة و المرشدات

شاطر | 
 

 الحالة البيئية بالمغرب

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ayach
Admin
Admin
avatar

ذكر
الابراج : الاسد
الفأر
عدد المساهمات : 3016
نقط : 11791
تاريخ الميلاد : 15/08/1984
تاريخ التسجيل : 29/08/2009
العمر : 34

مُساهمةموضوع: الحالة البيئية بالمغرب   الأربعاء نوفمبر 24, 2010 3:48 pm

- الماء:
تقدر الإمكانيات المائية القابلة للتعبئة بالمغرب ب 21 مليار متر مكعب (16 مليار من المياه السطحية و5 مليار من المياه الجوفية). إن الكميات المعبئة فعلا لا تمثل لحد اليوم إلا 14.5 مليار متر مكعب، ومن المرتقب أن تصل إلى 17 مليار مكعب في سنة 2020. وتحتوي أحواض سبو وأبي رقراق وأم الربيع لوحدها على ما يزيد عن ثلثي المخزون المائي للبلاد.

حوالي 88% من الموارد المائية المعبئة تخصص للفلاحة والباقي يتوزع ما بين الاستعمالات الصناعية (7 %) والمنزلية (5%).

في سنة 1990 كان الفرد المغربي يستفيد من 1185 متر مكعب من الماء. ولن يبقى من هذه الكمية سنة 2025 سوى 651 متر مكعب. بالإضافة إلى نذرته وتوزيعه اللامتساوي، يبقى الماء معرضا للضغوطات المتنامية الناتجة بالخصوص عن النمو الديموغرافي وعن النواقص الملاحظة في تدبير الطلب والعرض، وعن ثلث الماء بمختلف أشكال التلوث، وعن نقص الطاقة الاستيعابية في حقائن السدود بسبب ما تتعرض له من توحل.

2- الهواء:
يفوق عدد الوحدات الصناعية المتواجدة بالمملكة 6000 وحدة تساهم في تلوث الهواء بصفة مباشرة. حيث تبلغ كمية المقذوفات الغازية لهذه الوحدات حوالي 2.5 مليون طن في السنة. ويعتبر ثاني أوكسيد أهم ملوثات الهواء حجما يناهز 2 مليون طن.

ويعتبر تلوث الهواء الناتج عن انبعاث الغازات من السيارات من السبب الرئيسي للتلوث هواء المدن. بسبب عدد وقدم حظيرة السيارات، حيث أن 80% منها، وهو ما يقارب مليون و 400 ألف سيارة(1996)، يتجاوز عمرها عشر سنوات.

وتجدر الإشارة إلى أن كل سيارة عمرها عشر سنوات تلفظ من خمس إلى عشر أضعاف كمية الغاز الذي تلفظه سيارة جديدة.

3- الموارد البرية:
تعرف التربة بالمغرب انجرافا يفوق المعدل الدولي كما يؤكد ذلك حجم الانجراف في منطقة الريف الذي يبلغ 5.8 طن في الهكتار المشجر و18.4 طن في الهكتار في المناطق غير المزروعة ويفوق 90 طن في الهكتار سنويا في الأحواض المزروعة كليا.
أما الانجراف الناتج عن المياه فإنه يهدد 22.7 مليون هكتار من مجموع التراب الوطني مما يتسبب في انخفاض مردودية السدود بمعدل 5% من الحجم الإجمالي للسد.

إن الأراضي الصالحة للفلاحة في المغرب تعتبر نسبيا نادرة، ولا تمثل إلا 12% من المساحة الكلية للبلاد، أي حوالي 8.7 مليون هكتار. المساحة المسقية تغطي بالكاد 13% من المساحة الفلاحية النافعة. ويتكون الباقي من أراضي البور الرهينة بتغيرات وعدم انتظام التساقطات.

يعاني المغرب من تدهور الأراضي، وهكذا تعرف الغابة تراجع سنوي يقدر ب 33000 هكتار سنويا. وأراضي الرعي تعرف كذلك نفس الحالة. ويرجع هذا التراجع إلى عوامل مختلفة كالقطع لعشوائي للخشب واجتثاث الغابات والرعي المفرط. ويحفز هذه العوامل ظروف الفقر الناتجة عن الانفجار الديمغرافي، وغموض الأوضاع القانونية المحيطة بالأنظمة العقارية في المجال الغابوي وأراضي الجموع.

4- التنوع البيولوجي
يعتبر المغرب من ضمن أغنى الدول من حيث التنوع البيولوجي في الحوض المتوسطي. فالتنوع في المناخ والتضاريس المغربية يساهمان في غنى الغطاء النباتي الذي يقدر ب 4700 نوع منه 537 محلي. كما أن الرصيد الحيواني يتميز أيضا بالتنوع كبير، ويشمل 106 نوع من الثدييات و326 من الطيور وما يزيد عن 15300 نوع من اللافقريات البرية. كما أن الثروة الحيوانية البحرية تصل بدورها إلى ما يزيد عن 7100 نوع.

ويوجد بالمغرب العديد من الأنواع الحيوانية والنباتية مهدد بالانقراض. ومن بين هذه الأخيرة نسجل على الخصوص 1350 نوع من النباتات البرية، و85 نوع من الأسماك البحرية، و11 من أسماك المياه العذبة، و89 نوع من الطيور، و18 نوع من الثدييات البرية، و21 من الأنواع البحرية منها الفقمة.

ويوجد بالمغرب حوالي 154 موقع بيولوجي وإيكولوجي، موزعة على 8 حدائق وطنية و146 محمية طبيعية. من بين هذه الأخيرة يتوفر المغرب على 4 مناطق رطبة مصنفة طبقا لمقتضيات اتفاقية رامسار حول المناطق الرطبة وهي المرجة الزرقاء وسيدي بوغابة (القنيطرة) وضاية أفونورير (إيفران) وخليج خنيفيس (العيون). و13 منطقة رطبة أخرى معترف بها كمناطق ذات أهمية دولية.

5- الساحل والوسط البحري
يعاني هذا الوسط من:
الاستغلال المفرط
التلوث المنزلي والصناعي
غياب الحماية والتشريعات.

6- الواحات
تعاني الواحات في المغرب من:
التملح
زحف الرمال ( أو الترمل) : لقد بلغ الضياع الناتج عن الترمل في إقليمي ورزازات والراشيدية 115 هكتارا من الواحات ما بين 1960 و1986. ومن جهة أخرى فإن 5500 هكتار أي % 10 من المساحات الإجمالية لبساتين النخيل بتافيلالت قد كسحتها الرمال.
انتشار الأمراض (البيوض)
قطع أشجار النخيل

7- تلوث البيئة الحضرية
يعتبر التعمير السريع وغير المضبوط مسؤولا عن النقص الحاصل في المجالات المجهزة، وعن انتشار دور الصفيح والسكن العشوائي غير الصحي (9.2% من الأسر سنة 1994)، وكذا عن العجز الكبير الحاصل في مجال التطهير السائل والصلب. ويعرف كذلك المجال الحضري تدهور جودة الهواء بسبب الغازات المنبعثة من السيارات والمصانع.

8- وحيش المغرب: الحيوانات المنقرضة

أ- مقدمة:
تعتبر الحيوانات البرية ثروة وطنية مهمة وتراث قومي لا يستهان به وهي ملك لجميع الأجيال الحاضرة والآتية، لذا يجب حمايتها وتطويرها على أسس علمية واقتصادية وسياحية لما لها من فوائد متعددة على المجتمع الإنساني بصفة عامة والوطني بصفة خاصة.

لقد لعب الإنسان دورا كبيرا في القضاء على الأحياء البرية بالرغم من الله سبحانه وتعالى قد ميز الإنسان عن الحيوان بمميزات كثيرة أهمها نمو جهازه العصبي والعقلي وتفوقه في الذكاء والتفكير لكن الإنسان اغتنم هذا التفوق واستغل هذه الثروة إلى أقصى الحدود دون التفكير في إن مصادر الثروة الطبيعية قد تنضب في يوم من الأيام وتصبح مهددة بالانقراض نظرا للاستغلال العشوائي ونتيجة لذلك فقد قضى الإنسان خلال القرنين التاسع عشر والعشرين على حوالي نوعا من الثدييات وحوالي نوعا من الطيور وعددا لا يحصى من الزواحف

لقد وصف الشاعر الرحالة "جون ليون الافريقي" المغرب كبلد يمتاز بوفرة ثروته الحيوانية من غزلان وأرانب وآيل، وصار يحكي في كتابه عن كثرة عادات الصيد بالكلاب والصقور... وزاد يحكي عن شراسة الأسد ومغامرة المسافر عبر الغابات الكثيفة عند مرور القافلات، هذا الوصف جاء به الكاتب الذي كان يقوم بجولات عمل وتجارة عبر إفريقيا خلال القرن السادس عشر (1517-1515).

• ماذا تبقى لنا من هذه الثروة الحيوانية؟
• وكيف هي الوضعية الحالية وفي المستقبل؟

ب- الوضعية الحالية:
مند بداية القرن الحاضر اكثر من عشرة أنواع من الحيوانات والطيور انقرضت بصفة نهائية من البلاد أصبحت تعرض في الحدائق أو تحكى مع الذكريات ومنها:
• أسد الأطلس: الذي كان يعمر جميع جبال إفريقيا الشمالية وذلك حتى بداية القرن الحالي. إذ أن الأسد كان يطارد خيول الجيش المتمركز بالعاصمة الإسماعيلية التي كانت توجد بأبواب جبال الأطلس، وصار ينقرض تدريجيا إلى أن قضي عليه، ويعتقد أن أخر سبع الأطلس قتل سنة 1922. ويوصف بأنه حيوان قوي، ذات عفرة كثيفة تمتد إلى المرفقين والكثفين ونصف البطن تجعل منه أجمل الأسود الموجودة في العالم. وحاليا يوجد من هذه الفصيلة إلا البعض في حالة غير حرة، داخل حدائق الحيوانات.

• حيرم الأطلس:يعتبر من ظباء المناطق شبه الصحراوية التي كانت تعيش في وسط منفتح على هضاب المغرب الشرقي الى حدود وادي ملوية، كانت تعد من فريسة الأسود في تلك المناطق. هو ظبي ضخم ذو قرنين منحرفين إلى الإمام والوسط، وزنه ما بين 70-80كلغ وطوله ما بين 1.20 –1.40 متر، تم قتل آخر حيرم في مناطق ملوية العليا حوالي سنة 1926 من طرف الصيادين.

• أيل الاطلس: نوع يشبه أيل أوربا وآسيا، وكان ينحصر وجوده في إفريقيا فقط بشمالها. وقد انقرض نهائيا من المغرب قبل 60 سنة. كان يسكن الجبال ومناطق الصيد من طنجة إلى أكادير، ويشكل أهم فريسة للأسد والنمر، وساهم انقراضه في تقليص عدد مفتريسيه.

• الغزلان: غزل دامة محور وهو إحدى الغزلان الجميلة طويلة الساق، بنية اللون، تسكن وديان وواحات شمال غرب الصحراء وخاصة المناطق المغربية في مجموعات. وكان يشكل أهم فريسة للفهد إلى حد السبعينات. تعتبر من الحيوانات المفقودة الآن في الوسط الطبيعي، لكن لازالت توجد في الحدائق بعدد لا بأس به (إسبانيا، المانيا، الولايات المتحدة الأمريكية).
• الفهد: حيوان نحيل الهيكل يعيش في المناطق شبه الصحراوية، أسرع الحيوانات جريا. أخر معلومات عن وجوده : تمت مشاهدته بواد افني سنة 1972.
• البج: جنس من فصيلة القطط الصغيرة اللحومة تعيش على هامش المناطق شبه الصحراوية.
• النعامة: نوع من الجنس الإفريقي ذات الساقين والعنق الملونين بالحمر وتعتبر من الجنس النادر. تم القضاء على مجموعة من خمسة أفراخ وزوجين سنة 1965 في الأقاليم الصحراوية لجنوب المملكة.

أسباب ظاهرة تقلص وانقراض الحيوانات:
• اجتثاث الأراضي الغابوية لأغراض الزراعة والسكن
• تنمية القرى والمناطق الريفية بشق الطرق والممرات وعبر أدغال الغابات والجبال.
• تجفيف المستنقعات
• انتشار الأسلحة الأتوماتيكية وتطور وسائل النقل
• رغبة الإنسان في إشباع رغبته في ممارسة رياضته المفضلة وهي صيد الحيوانات
• انتشار عادة التقاط بيوض الطيور والعبث بأعشابها وصغاره وخاصة في الوسط القروي.
• استعمال المبيدات الحشرية والسموم المركزة.
• تعرض البلاد لسنوات الجفاف والقحط.
• فتح أراضي البلاد للصيد السياحي

9- الاتفاقيات الدولية والمغرب
وقع المغرب وصادق على الاتفاقيات والبروتوكولات الأساسية المتعلقة بالتنمية المستدامة:
- الاتفاقية – الإطار للأمم المتحدة حول التغيرات المناخية,
- اتفاقية المحافظة على التنوع البيولوجي,
- اتفاقية محاربة التصحر,
- اتفاقية برشلونة حول حماية البحر الأبيض المتوسط من التلوث وبروتوكولاتها,
- اتفاقية فيينا حول حماية طبقة الأوزون,
- اتفاقية رامسار حول المناطق الرطبة ذات أهمية دولية بالخصوص كموطن للطيور المهاجرة,
- اتفاقية بال حول نقل النفايات الخطيرة عبر الحدود والتخلص منها.

_________________
Mohamed El Ayach

Créez votre badge" border="0" alt="" />
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://kachaf.yoo7.com
hodhod
عضو فضي
عضو فضي
avatar

انثى
الابراج : الجدي
التِنِّين
عدد المساهمات : 805
نقط : 5199
تاريخ الميلاد : 15/01/1989
تاريخ التسجيل : 15/12/2009
العمر : 29
الموقع : hodhod102@live.fr
العمل/الترفيه : الموسيقة

مُساهمةموضوع: رد: الحالة البيئية بالمغرب   السبت نوفمبر 27, 2010 8:40 am

مشكور على الموضوع مع التحية :1122:
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
meryem
عضو فضي
عضو فضي
avatar

انثى
الابراج : الثور
القط
عدد المساهمات : 966
نقط : 4951
تاريخ الميلاد : 08/05/1987
تاريخ التسجيل : 24/10/2010
العمر : 31

مُساهمةموضوع: رد: الحالة البيئية بالمغرب   الإثنين نوفمبر 29, 2010 10:24 am

:00110011:
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jango
عضو قائد
عضو قائد
avatar

ذكر
الابراج : العذراء
النمر
عدد المساهمات : 2727
نقط : 11219
تاريخ الميلاد : 20/09/1986
تاريخ التسجيل : 01/09/2009
العمر : 32
العمل/الترفيه : الانشطة الجماعية

مُساهمةموضوع: رد: الحالة البيئية بالمغرب   الإثنين نوفمبر 29, 2010 12:59 pm

معلومات قيمة سيدي المدير واصل اكتساحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.kachaf.yoo7.com
ayach
Admin
Admin
avatar

ذكر
الابراج : الاسد
الفأر
عدد المساهمات : 3016
نقط : 11791
تاريخ الميلاد : 15/08/1984
تاريخ التسجيل : 29/08/2009
العمر : 34

مُساهمةموضوع: رد: الحالة البيئية بالمغرب   الجمعة ديسمبر 03, 2010 4:48 pm


_________________
Mohamed El Ayach

Créez votre badge" border="0" alt="" />
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://kachaf.yoo7.com
 
الحالة البيئية بالمغرب
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المنظمة المغربية للكشافة و المرشدات  :: بستان البيئية :: الطبيعة و العلوم-
انتقل الى: